13 يونيو 2009

مع غروب الشمس

لحظه احتضان خيوط الشمس لموج البحر ... لحظه تغلغل دفىء الشمس ما بين ارتطام الامواج ... ابعث اليكِ تحياتى ابعثها مع ما تبقى من خيوط ذهبيه للشمس ابعثها برفقتها قبل أن تذهب لتعود من جديد حامله في جعبتها آمال جديده في يوم جديد .. سيدتي .. تغرب الشمس وتغرب معها أحداث هذا اليوم المتعب هذا اليوم الذي لا ادرى بأى الكلمات اوصفه هذا اليوم الذي لم اراكِ فيه يا سيدتي !! ؟؟ تغرب الشمس لتمحو معها احداث هذا اليوم .. محت احداث هذا اليوم لكنها لم تستطع أن تمحو أهاااتى آهااتى التي خرجت جراء احتراق قلبي ؟!! فنيران اشواقى أحرقت قلبي فخرجت آهاتى طامعه في النجاه من الاحتراق .. !! سيدتي .. قلبي يحترق ولا استطيع اطفاؤه !! يدى ترجف ولا استطيع ايقافها !! فأنا لا استطيع اخفاء شوقى وكتم اهاتى فأشواقى تعدت الخطوط الحمراء .. !! فانا لا استطيع اخفاء حسرتى الممزوجه بلالم على اليوم الذي لم اراك فيه .. ؟!! ماذا افعل اخبريني !! فطيفك لا يفارقنى .. ولا ارى امامى سوى كلماتك .. عقلى لا يفكر بأحد سواك .. قلبي يسألنى عنك ؟؟ فهو لا ينبض الا لك .. فماذا اقول له !!؟؟ ايتوقف عن النبض !! وان توقف ماذا افعل انا .. !! سيدتي .. أحرقتنى الاشواق واتعبتنى الاهاات وعذبتنى ساعات الانتظار .. ها هى العقارب تدور .. وانا جالس هى تتحرك وانا ساكن يغلفنى الصمت !! آآآه كم يعذبنى النظر إلى هذه العقارب ... شيء ممــــل ..... فصوره هذه العقارب راسخه في ذهنى كما لو أنها شخص مقرب إلى .. حتى وان لم انظر اليها فيكفى صوتها !! صوتها الذي يسحق قلبي ويسحقنى انا .. ؟؟!! صوتها الذي لم اشهد بعد ازعاج مثله !! فهى تدور دون تتوقف !! دون إن تمل دون إن تشعر بالتعب !! تدور ثانيه فثانيه .. دون إن تدرى بوجودى .. دون إن تشعر بألمى ومراره انتظارى ... نقطه وسطر جديد .. !! انتهى الكلام
فاصمتــــــــــــى ايتها العقارب ولا تتحركى فما عاد للوقت عندى مكان !! سأغادر لاجلس بعيد عنك ... لا اريد النظر اليك ولا اريد معرفه الوقت !! سأنعزل بالمكان البعيد النائى سأجلس لساعات
وساعات في عالم لا يحجز للوقت مكان ولا يعترف بالساعه !! فيكفينى ثوره اشواقى الثــــائره بداخلى ؟؟ يكفينى أنين قلبي ... فاصمـــــــــــــــتى !! لقد تعبت ...... سأبتعد عنك سأكتفى فقط بالنظر الصامت للثوره الثائره بداخلى !!؟ في هذا اليوم ادركت بأن للكلمات أيضا هذيان فهذه بعض من هذيانها ..
فأرجو إن تتقبليها منى يا سيدتي ففى بعدك لم اجد سوى هذه الحروف لتتألم معى ؟ لم اجد سوى هذه الكلمات لمواستى والتخفيف من حده اشواقى المحترقه !! سيدي .. سأختم رسالتى في الوقت الذي اختفت فيه الشمس ..
بعد إن وصلت اعمـــــــاق البحر ..
بعد إن استقــــرت هناك !! الشمس استقرت ولكن اشواقى لا ادرى إن كانت ستستقر وتركد بسكون ام لا .. تحيـــــــــاتى .. إلى لقــــــــــــــاء أتمنى بأن لا يطول ..

14 التعليقات:

إرسال تعليق

ومامن كاتب إلّا سيفنى ** ويبقي الدهر ما كتبت يداهُ
فلاتكتب بكفك غير شيء ** يسرّك في القيامة أن تراه.

تذكّر قول الله عز وجل {مَــا يَلْفِـظُ مِـن قَـوْلٍ إِلاّ لَدَيْــهِ رَقِيـبٌ عَتِيــدٌ }ق18

مدونة حازم | Hazem Blog © 2008-2011 | ا جميع الحقوق محفوظة | تصميم وتطوير : Mr.Hazem